إعادة تأهيل ودمج الأطفال الفلسطينيين المعتقلين سابقاً في الضفة الغربية والقدس الشرقية

Thursday 13 December 2018

 

 

 

عقدت كل من الوكالة الايطالية للتنمية والتعاون ومؤسسة انقاذ الطفل في الأرض المحتلة الفلسطينية الورشة الختامية لبرنامج "إعادة تأهيل ودمج الأطفال الفلسطينيين المحررين داخل أسرهم والمجتمع في الضفة الغربية والقدس الشرقية"، في الثاني عشر من كانون الأول، لمناقشة الدروس المستفادة وما يتطلب القيام به في المستقبل.

 

 

في حين أنه يتم اعتقال ما يقارب 700 الى 900 طفل فلسطيني سنوياُ من الضفة الغربية والذين تتراوح أعمارهم ما بين الثانية عشر والسابعة عشرة ومحاكمتهم في المحاكم العسكرية الإسرائيلية. ووفقاً لبيانات شركائنا فإن أغلب الأطفال الذين يتم اعتقالهم يعانون من سوء المعاملة والاعتداء. وبناءً على ذلك فإن هذه المحاكم تفتقر الى معايير الأساسية بما فيها اطلاع الأطفال على حقوقهم بلغة يجيدونها أو وجود شخص بالغ خلال استجوابهم أوبحقهم في توكيل محامٍ.

 

وقد تم تنفيذ المشروع من قبل مؤسسة انقاذ الطفل بالشراكة مع جمعية الشبان المسيحية في القدس الشرقية والحركة العالمية للدفاع عن الأطفال – فرع فلسطين. والجدير بالذكر أنه قبل تنفيذ هذا المشروع لم يكن هناك نظام مؤسساتي يستجيب لاحتياجات الأطفال المعتقلين سابقاً وأولياء أمورهم. في حين أن مؤسسة انقاذ الطفل عملت مع الحكومة والشركاء لضمان تلقي الأطفال المحررين خدمات مهمة مثل: التمثيل القانوني لهم وتقديم خدمات الدعم النفسي والاجتماعي والتدريب المهني.

 

تضمّنالحدث كلمة كل من السيدة جينفير مورهيد المدير القطري لمؤسسة انقاذ الطفل، وفيرونيكا بيرتوزي المنسق المركزيللمجتمع المدني للوكالة الايطالية للتنمية والتعاون، والشركاء بالإضافة الى افادات المستفيدين وعرض النتائج الرئيسية والتوصيات الخاصة بتقييم المشروع وورشة عمل.

 

صرحت السيدة بيرتوزي من الوكالة الايطالية للتنمية والتعاون بإيمانها بالدورالمهم الذي يمكن للمجتمع المدني أن يلعبه في مجال التنمية، وأضافت أنها تشجع المبادرات التي تقودها منظمات المجتمع المدني الإيطالية بالشراكة مع المنظمات غير الحكومية المحلية. وأضاف المانح امتنانه لجميع الشركاء الذين شاركوا في هذا المشروع الناجح متأملاً بأن يستمر عدد أكبر من الناس في الاستفادة من العمل الجوهري الذي تقدمه مؤسسات مثل مؤسسة إنقاذ الطفل.

 

شكرت احدى امهات المستفيدات من هذا البرنامج شكرت جمعية الشبان المسيحية لمساعدتهم ابنتها نسرين على المستوى الأكاديمي من خلال الالتحاق للحصول على شهادة الثانوية العامة (التوجيهي) وعلى المستوى النفسي تعزيز ثقتها بنفسها.

 

أضافت نسرين بأن الدعم الذي حصلت عليه من خلال الجمعية ساعدها على الاندماج مجدداً مع المجتمع، اضافةً الى دعمهم لها على المستوى النفسي والاجتماعي.

 

قامت أيضاً رويدة، وهي أم أحد المستفيدين من البرنامج، بشكر الجمعية على اقناع ابنها بالاستمرار في تعليمه كما أضافت أنهم ساعدوه في ايجاد هدف يتطلع له في المستقبل من خلال التأهيل المهني الذي حصل عليه.

 

أضافت جينيفر مورهيد بأن مؤسسة انقاذ الطفل وشركائها قاموا بتقديم دعم كبير للأطفال الذين تعرضوا للاعتقال. وبأن حدث اليوم يقدم فرصة قيمة لتأمل ومناقشة سبل المضي قدماً في برامجنا وأنظمتنا، لنضمن أننا في مجتمع حماية الطفل قادرين على مساعدة الأطفال الذين تعرضوا للاعتقال أوالاحتجاز من خلال تعزيز إمكانياتهم.

 

 

 

النتائج الأساسية:

 

-        قمنا بتقديم الدعم ل 913 طفلاً اعتقلوا سابقاً من خلال توفير الدعم النفسي والاجتماعي لهم ما بين كانون الثاني لعام 2016 وكانون الأول لعام 2018.

 

-         قمنا بتقديم دعم التعليم العلاجي إلى 150 طفلاً تم اعتقالهم سابقاً ما بين كانون الثاني من عام 2017 وحزيران من العام 2018. في حين أنه قد عاد ستة وثمانون في المائة من هؤلاء الأطفال إلى المدرسة.

 

-       قمنا بتقديم تدريباً مهنياً ل 122 طفلاً اعتقلوا سابقاً، كما حصل اثنان وسبعين من أصل مئة واثنان وعشرين على الدعم لبدء أنشطة مدرة للدخل.

 

وفي الوقت الذي يقترب فيه المشروع من نهايته، ما زالت مؤسسة "انقاذ الطفل" تعتقد أنها يجب أن تستمر في تقديم الدعم لهذه المجموعة الضعيفة، من خلال دمج نتائج ورشة العمل وتوصيات التقييم النهائي في المرحلة التالية من البرمجة. وسيشمل هذا العمل مع الجهات الفاعلة في المجتمع لتوسيع الدعم النفسي والاجتماعي ليتجاوز أفراد العائلة المباشرين، من أجل الوصول إلى جميع أفراد الأسرة والمجتمع ككل. إضافةً إلى ذلك ، ترغب مؤسسة إنقاذ الطفل في تعزيز الروابط مع المدارس، لضمان زيادة إعادة دمج الطلبة المعتقلين سابقاً في النظام التعليمي.

 

*تم تغيير الاسم لحماية هوية الطفل

 

 

 

النهاية

 

 

 

لتنسيق مقابلات، الرجاء التواصل مع:

 

 

Cynthia D’Cruz, 

Senior Communications Officer,

cynthia.dcruz@savethechildren.org 

 +970 595 941 296 

 

Marco Giallonardi

Communication Officer – Sede di Gerusalemme

giallonardi@itcoop-jer.org

Tel. +972 25327447 - Fax +972 2 5322904